تصريحات الممثل الأميركي كيفن سبيسي بعد اتهاماته الجنسية

قال الممثل كيفين سبيسي ، الحائز على جائزة الأوسكار ، إنه سيذهب إلى بريطانيا طوعا “إذا كان ذلك ممكنا” من اجل مواجهته للادعاءات التي صدرت في حقه ، حسبما ذكرت صحيفة “جود مورنينغ أمريكا” يوم الثلاثاء.

قال مكتب المدعي العام الملكي البريطاني الأسبوع الماضي إنه سمح بتوجيه الاتهام لسبيسي ، الذي يبلغ 62 عامًا ، بأربع قضايا اعتداء جنسي على ثلاثة رجال ، بالإضافة إلى اتهامات بممارسة الجنس دون موافقة احد الضحايا.

وتقول الشرطة إن الحوادث المزعومة وقعت بين مارس 2005 وأبريل 2013 وكانت أربعة في عاصمة وواحدة في غلوسيسترشير. حيث استهدف رجلًا في الأربعينيات من عمره ورجلين ، كل منهما يبلغان حوالي الثلاثين سنة.

وقال متحدث باسم مكتب المدعي العام الملكي إن سبيسي سيوجه إليه اتهامات إذا ألقي القبض عليه في إنجلترا أو ويلز.

نقل برنامج (جود مورنينغ أمريكا) عن سبيسي قوله في بيان: “أُقدر كثيرا جدا بيان خدمة الادعاء الملكية التي حرصت على تذكير وسائل الإعلام والجمهور بأني أستحق محاكمة عادلة وأني بريء إلى أن يثبت عكس ذلك”.

ثم تابع: “في حين أنني غاضب من قرارهم بالمضي قدما (في توجيه الاتهامات) فإنني سأحضر طوعا إلى المملكة المتحدة في أقرب وقت يمكن أن يتم فيه ترتيب ذلك وأدافع عن نفسي في مواجهة هذه الاتهامات، التي أثق بأنني سأثبت براءتي منها”.

 

 

اعلان

 

احصل على استشارية مجانية مع افضل الخبراء في امراض الذكورة والمشاكل الزوجية 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *